تحدثت د. منى شريف عن الازمة وتعريفاتها وذلك على النحو التالى

تعريف الازمة موضوع على جانب كبير من الاهمية , فهو يكتسب أهميته من خلال إحتياجات المنظمة والبيئة التى توجد بها , فكل منظمة يجب أن يتوافر لها تعريف واضح يحدد لها مايمكن إعتباره أزمة , وذلك بعد دراسة المخاطر التى يمكن أن تتولد من البيئة الداخلية والبيئة الخارجية , وتحديد واضح ورؤية سليمة لأهدافها التنظيمية والثقافة التى تعمل فى ظلها , وهذا يتيح للمنظمة تشخيص أى حدث كأزمة أو مشكلة بسيطة لاترقى لمستوى الازمات , وللأسف ليس هناك طريقة واضحة وسهلة لتعريف الازمة
, لذا فإن أى موقف يمكن أن يتطور سريعاً إلى أزمة كبرى دون الاعداد المناسب له
كما أشارت إلى أن تعريف الازمة يجب أن يتضمن الجانب السلبى والايجابى لها

النوع الاول

تعريفات ركزت على موقف الازمة , وما يتضمنه من تهديد أو خطر ;منها
;تعريف ( Muller; ( 1985; الازمة هى حدث غير مرغوب فيه , والذى يهدد بخطورة, الوجود المستمر للمنظمة
عرف( 1987 ; Meyers الأزمة بأنها مهدده للأعمال , وإذا لم يتم التعامل معها , سوف يعقبها إتجاه متوقع مدمر
عرف ( 1990 ) Booth الازمة بأنها " حالة يواجهها أفراد , جماعة , أو منظمة لايمكن التعامل معها بإستخدام الاجراءات الروتينية العادية وفيها تظهر الضغوط الناشئة عن التغيير المفاجئ

النوع الثانى

تعريفات ركزت على نتائج الازمة وجوانبها السلبية
عرف ( 1978 ) Selbst الازمة بأنها : أى تصرف ىأو فشل فى العمل يتداخل بوضوح مع الوظائف التى تؤديها المنظمة , تحقيقها لأهدافها , بقائها , أو له تأثير شخصى ضار ملحوظ على غالبية العاملين والعملاء
عرف (1988) Mindszenthy et al الازمة بأنها " من أكثر الامور قدرة على تغيير الانطباع أو الصورة الذهنية للشركة
عرف ( 1988 ) Biber " الازمة بأنها نقطة تحول فى أو ضاع غير مستقرة , ويمكن أن تقود إلى نتائج غير مرغوبه , إذا كانت الاطراف المعنية غير مستعدة , أو غير قادرة على إحتوائها , ودرء أخطارها " تعريفات ركزت على الاستجابة المطلوبة لمواجهة الازمة

النوع الثالث
وهى تعريفات ركزت على الاستجابه المطلوبة لمواجهة الازمة
عرف ( 1989) Straks; الأزمة بأنها حدث غير متوقع للشركة من حيث الطبيعة أو الحجم , يوقف العمليات الطبيعية أو سلوك الاعمال , ويتطلب استجابه إدارية منسقة فورية , وربما يتطلب اتخاذ قرار على مستوى عال بالشركة وله القدرة على التركيز السريع والشامل لإنتباه الرأى العام والاعلام على الشركة

النوع الرابع

. تعريفات ركزت على الجانب الايجابى والسلبى للأزمة
عرف ( 1988) Nudell& ANTOKOL الازمة بأنها نقطة التحول فى أى طوارئ , وفاعلية إدارة الازمات تسمح للمنظمة بأن تعظم من الفرص وتقلل من المخاطر التى تواجهها .

تعريف د. الحملاوى

الازمة عبارة عن خلل يؤثر تأثيراً مادياً على النظام كله , كما يهدد الافتراضات الرئيسية التى يقوم عليها هذا النظام ".

وتعرف د. منى الشريف الازمة بأنها
موقف ينتج عن تغيرات بيئية مولدة للأزمات , ويخرج عن إطار العمل المعتاد , ويتضمن قدراً من الخطورة , والتهديد , وضيق الوقت , والمفاجأة , إن لم يكن فى الحدوث , فهو فى التوقيت , ويتطلب إستخدام أساليب إدارية مبتكرة , وسرعة ودقة فى رد الفعل , ويفرز آثاراً مستقبلية تحمل فى طياتها فرصاً للتحسين والتعلم .